بعض من قصص الأغاني ..


<
.
.
>

أصاب ببعض التساؤلات عند سماع أغنية تؤثر بحواسي , ومن الجيد إنني أمتلك الفضول الكافي للبحث عن الشاعر والملحن والسر الذي يكمن في جمال الأغنية أو الكلمة, من ابرز الأغاني التي أصابتني بالفضول  أغنية بودعك لـ وردة الذي يكمن سرها بالحب الذي جمع بليغ حمدي و وردة , كان  متيم بها رغم خيانته وخذلانه لها , لا أفهم ماهية تفكير الرجال يحبها يكتبها يناضل لأجلها ويخون ..؟! ما سبب ذلك التناقض ؟!
بعد الفراق الكبير الذي حدث لوردة وبليغ حدثت كارثة له وقام بالسفر إلى باريس هرب منها فقد انتحرت فتاة من شرفة منزلة في ظروف غامضة ولقد أصيب بالمرض  حينها وتدهورت حالته الصحية ولكن طيف وردة لم يبعد عنه ثانية,
وهو في منفاه الاختياري وبلحظة تجل فني اخذ بليغ يكتب مطلع الأغنية وكتب عنوانها ” لها ” وأكملها من بعدة الشاعر منصور الشادي,
كانت تلك الأغنية آخر لحن يقدمه بليغ لعشيقته ورغم فقدناه الأمل بعودة وردة لها وبثبوت براءته من القضية إلى انه عاد لمصر ليواجه الأمر ومن حسن حظه انه كان برئ ولكن طيف وردة لم يعد و زاد ذلك من مرضه فعاد لباريس مرة أخرى للعلاج ولكنه توفي وكان ذلك في السابع عشر من ديسمبر 1993 لم أكن ولدت بعد من سوء حظي , وعاد بليغ إلى مصر محمولا على الأعناق ليدفن في ترابها .
“أنا أجرحك , بسم الآلام ارحل قوام , حبي الكبير ح يحرسك في سكتك “
“يا أمس دافي بعشرتك أنا رحلتك , وأنا السماء رغم الجراح حبي الكبير ح يحرسك في سكتك”
 
يوجد بالأغنية الكثير من الاستفهامات   ستشعر بها عندما تستمع لـ وردة ,غنتها بألم وكنها تتخلى عن بليغ في كل حرف تغنيه ولا ادري هل تخلت أم انه تعمق بها أكثر.
املك حب عميق لمحمود درويش لقد ساعد قلبي كثيراً في النضوج وتلك القصة تنير قلبي من حين لآخر.
كان محمود في حفلة ما ورأى امرأة يبدو بأنها كانت فاتنة ولكنه قاوم فكرت الحديث إليها على الرغم من إنها  لفتت انتباه وجذبته بشدة , بعد تلك الليلة أقام حفلة ودعى كل ما حضر في حفلة صديقة والمخجل في الأمر إن الجميع حضر ,عداها لكنة كان مولع بها فقد قام بإقامة العديد من الحفلات لسنة كاملة بحث عنها ولم تأتي , وفي إحدى المرات زار صديقة و التقى بها صدفة و تلك البداية لحب شيد بالزواج ,  تلك الفتاة هيا “حياة الهيني” كان درويش يضع لها في كل صباح وردة حمراء على السرير عد اليوم الذي يكون غاضب منها , وفي إحدى الأيام اخبرها درويش انه كتب لها قصيدة “يطير الحمام”
 
“تعالي كثيرا وغيبي قليلا , تعالي قليلا وغيبي كثيرا , تعالي ولا تقفي آه من خطوة واقفة “
“رأيت على البحر ابريل ,قلت:نسيت انتباه يديك نسيت التراتيل فوق جروحي فكم مرة تستطيعين أن تولدي في منامي وكم مرة تستطيعين أن تقتليني لأصرخ : إني أحبك”
 
(https://soundcloud.com/lama-dalbah/zrptmtmgb8z7)
 
 
أحمد رامي و أآاه من أحمد رامي  ظل مخلص  قبل الموت وبعد الموت والى يوم يبعثون .
كان أحمد رامي شاعر وتميز شعره بالسلاسة وعذوبة الألفاظ ’ يقول الكاتب المصري محمد ثابت : لو قال كل حبيب ” آه” في وقت واحد ; لانهارت الأرض بكل ما فيها  وأقسى أنواع العذاب إن يهون أمرك على حبيبك كأنك لاشي لست موجدا لا هو يحبك ولا هو يكرهك
 
و أحمد رامي احد الذين  هامو وأحبو قال ” آه” وألف “آه” فانهارت معه كل العقول والقلوب إلا قلبها “السيدة أم كلثوم”
أحب حب أفلاطوني  أي حب عذريا وحالة عاطفية بعيدة عن أي مفهوم مادي أو جنسي ، قال مره “إني أحب أم كلثوم كما أحب الهرم , لم المسه ولم اصعد إلية لكني اشعر بعظمته وشموخه وكذلك هي”
كتب لها مئة وسبعة وثلاثون أغنيه ولم يتقاض مليما واحد قالت مره له “أنت مجنون لأنك لا تأخذ ثمن أغانيك” قال لها “نعم أنا مجنون بحبك والمجانين لا يتقاضون ثمن جنونهم هل سمعت إن قيس اخذ من ليلى ثمن إشعاره التي تغنى بها” أحبته لمصلحتها حتى إنها قالت مره”أحب في رامي الشاعر وليس الرجل” جرحه ذلك فكتب لها أغنية “عزة جمالك فين من غير ذليل يهواك”
وفي مره اشتد الخلاف بينهما قالت له بين العاملين “يا ريتني ما عرفتك يا شيخ ” فحزن ثم غضب فانفجر يهجوها ” من أنتِ حتى تستبيحي كرامتي فأهين فيك كرامتي ودموعي وأبيت حران الجوانح صاديا أصلي بنار الوجد بين ضلوعي”
ما شدني لــ رؤية قصتهما هيا أغنية “حيرت قلبي معاك” خاصة في مطلعها الذي يقول “حفضل أحبك من غير ما أقولك إيه اللي حير أفكاري لحد قلبك ما يوم يدلك على هوايا المداري”
لقد تزوجت أم كلثوم وفقد الأمل احمد في أم كلثوم فتزوج هو الأخر قريبته واخبرها قائلا “أنا أحبها وليس ذنبي” تأقلمت زوجته على مشاعره تلك حتى انه وضع صورتها في منزله وعندما يخبرها أحد ساخرا إن زوجك يحب أم كلثوم ترد قائلة :وأنا أيضا أحبها
عندما توفيت أم كلثوم في 1975 ويبدو باني لم أكن متواجدة حينها أيضا حزن ودخل في حالة اكتئاب شديدة حتى انه رثاها كما لم يرثى احد  ولكنه في الحقيقة كان يرثي نفسه وحاله فبكيت له وعلية وليس على رحيل السيدة أم كلثوم .
  
الإعلانات

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s