أنصار الاخاء

تجربتي الثانية في التطوع هذا المرة لخدمة ذوي الهمم “الاحتياجات الخاصة” مع انه مو تعاملي الأول مع هذا الفئة بس اكتشفت حاجة هذا المرة انه الأهل يقدرو يرفعو بأولادهم ويقدرو ينزلوهم كل أصحاب الهمم كان وراهم أهلهم إلي يدعموهم ويشجعوهم و يجبروهم على الاختلاط بالمجتمع لدرجة يكون عندهم حس التواصل عالي بعيد عن الحيا أو الاستغراب ,

 في طفله أهلها من الصم والبكم ” أمها وأبوها” وتعلمت لغة الإشارة وهيا عمرها 8 سنين علشان تقدر تتواصل مع أهلها وصارت تروح مع مامتها مراكز وتتواصل مع صحبات أمها هذا الطفلة خلقت فيني شي من الخجل انه ايش اعمل وأنا بهذا العمر وما اعرف أهم لغة ممكن تعرفني على عالم جديد واعتقد انه هذا حتكون خطتي الأيام الجاية و للمعلومية حفظت الحروف الهجائية كبداية لتعلمي هذا اللغة

حقيقي شكرا لكل الجمعيات المهتمة بهذا الفئة شكرا للإنسان إلي الين الحين يقدر يعطي ويقدم شكرا ليا أنا لإحساسي إلي يرق ولعيني إلي لساتها تدمع وانه قدرت اشعر داخلي الإنسان

ليس هناك أكثر متعة من الاخذ سوى العطاء

ايدي جاكو

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s